Cari Dakwah

Surat terbuka kondisi salafi di Afghanistan setelah Taliban berkuasa

Baca Juga :


 


Surat Terbuka tentang kondisi Ahlussunnah Di Afghanistan setelah Toliban berkuasa


Kemaren yg teriak Toliban Teroris, Toliban kelompok Wahabi Salafi...


Setelah mereka tahu Toliban rupanya kebanyakan berakidah Sufi dan Maturidiyah, mereka diam seribu bahasa...

Ketika yg mereka bantai sekarang para ulama dan tokoh Ahlu Hadist, semua media bungkam dan tidak lagi berkoar-koar tentang kekejaman Toliban, bahkan yg sealiran dg Toliban dalam Akidah Sufi dan Maturidiyah sekarang diam sudah...


بسم الله الرحمن الرحيم


    معاناة أهل السنة والجماعة (الدعاة إلى التوحيد والسنة) في أفغانستان

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.

وبعد:

إلى من يهمه الأمر

كم استبشرنا والأمة الإسلامية بخروج قوات الاحتلال وتسلم إخواننا في الإمارة الإسلامية لحركة طالبان السنية، وكم كنا نتحدث عن زوال الاستعمار واستبدال حكم إسلامي يحكم بشرع الله وتتميز بالتسامح الإسلامي الذي يحتضن طوائف المجتمع كلها فضلا عن طوائف أهل السنة بل وخواص أهل السنة والجماعة، إلا أنه ما دخلت الإمارة المحافظات وما استلمت ولايات البلد إلا وصدمنا باستمرار رؤية ضيقة خناقة تجاه أهل السنة والجماعة في غالب المحافظات، مع التغاضي النسبي في ولايتين إلى ثلاث ولايات قد كثر الطابع أهل الحديث على أهلها، وأما في سائر مدن البلد وقراها فقد تتبنى ولاة الإمارة منع الأنشطة التعليمية والدعوية، واعتقال الدعاة، ونفي العلماء، واغتيال المبرزين من الدعاة، وإغلاق المدارس ومنع المساجد!!

وهاك أمثلة:

اعتقال المفتي محمد رفيع من ولاية سربل، وإعدامه رميا بالرصاص أولى أيام دخولهم لولاية جوزجان، وإغلاق مدرسته إثر ذلك، بتهمة دعوته لأهل الحديث مع أنه لم يكن مظهرا بها.

اعتقال الداعية أهل الحديث الشيخ أبي عبيد الله متوكل وتلميذه عبيد الله البلخي في العاصمة كابول وقتلهما ذبحا بعد تعذيب وحشي، ثم سكب الأسيد على وجهيهما ومقتبل جسدهما، ثم رمي جسديهما في الصحراء للوحوش، فرحمهما الله رحمة واسعة.

اعتقال العشرات من العلماء والشباب في ولايتي ننجرهار وقندوز وقتل ما يزيد عن عشرات منهم ذبحا، بينهم ملتحقين بتهمة داعش سابقا في ولاية ننجرهار خاصة، ولكن غالبهم لا علاقة لهم بتهمة الداعش، وإنما ذنبهم الانتماء لأهل الحديث فحسب.

إغلاق عشرات المدارس لأهل الحديث في ولايات قندوز، وطخار، وبغلان، وفارياب، وسربل، ولوجر، وورك، وغزنة، وبكتيا، وقندهار، ونيمروز، وبروان، ونفي مؤسسيها ومدرسيها خارج المنطقة أو إرهابهم حتى يتركوا البلد.

إغلاق عشرات المساجد لأهل الحديث في أنحاء البلد، ولا سيما الولايات المذكورة أعلاه، ووضع قيود على عشرات المساجد الأخر التي لا زالت مسموحة بها في ولايات أخرى.

منع الأئمة أهل الحديث عن الإمامة في مناطق مختلفة، لفكرهم أهل الحديث وإن كانوا غير معلنين بأعمال السنن الظاهرة.

تتبع المصلين وصفوفهم في أماكن من ولايات قندوز، وجوزجان، وبلخ، وفارياب ووردك ولوجر وغيرها، واستدعاؤهم للتحقيق والتفتيش العقائدي بمجرد عدم مس شحمتي الأذنين عند تكبيرة الإحرام، أو الفصل بين القدمين عند القيام، وتأنيبهم على مثل ذلك من الأعمال، مع تركهم رفع اليدين عند الركوع والقيام منه، والجهر بالتأمين ووضع اليدين على الصدور من أول دخول الحركة لمناطقهم أو عدم إظهارهم بها أصلا.

اضطرار المدرسات والمعلمات أهل الحديث على إغلاق العشرات من مراكزهم التعليمية في العاصمة كابول، وعشرات أخر في الولايات، خوفا على أنفسهن من بطش الجماعة، ونسأل الله أن يفرج عنا وعنهن وعن المضطهدين المؤمنين في كافة المعمورة أجمعين.

‏ 

 

من شهداء الدعوة السلفية البارزين خلال الأسابيع الماضية:

١_ الشيخ أبو عبيد الله متوكل من ولاية بروان

٢- القارئ عبيد الله من ولاية بلخ

٣-٥ الشيخ محمد لقمان وأخوه وصاحبهما، من ولاية ننجرهار.

٦- الشيخ عبد الحكيم من ولاية قندوز.

٧- القارئ بهاء الدين الدروازي، بولاية قندوز 

٨- القارئ ضياء الحق، بولاية قندوز، في اثنين آخرين.

بالإضافة إلى نحو ٢٠ بولاية ننجرهار وواحد بولاية غور وآخر بولاية لوجر.

• إغلاق مدارس أهل الحديث في أفغانستان في أيام حكومة طاالباان

1 - إغلاق دروس القرآن الكريم في مسجد بزازي داخل مدينة جلال اباد

2 -إخراج امام مسجد جمرك داخل مدينة جلال اباد وتعين آخر مكانه لأنه كان أهل الحديث

3 - إغلاق مدرسة البنات في فاميلي جلال اباد 

4 - إغلاق مدرسة الامام البخاري في مديرية كوت ننجرهار

5 - منع علماء أهل الحديث عن الإمامة والخطبة في عدة مساجد في مديرية شنواري ننجرهار. 

6 - إغلاق دار الايتام المنصور في كوت المعروف على مستوى الولايات الشرقية 

7- اختطاف عدة مدرسي مدرسة الشيخ بلال في جلال اباد والشيخ شاه ولي والى الان لم تعرف مصيرهم 

 8 تخويف طلاب مدارس أهل الحديث بإطلاق الرصاصات داخل المدارس بشكل يوميا ليتركوا المدارس.

9 - القبض على أشخاص عامة باسم التحقيق والتفتيش ولم يعرف مصيرهم

10 - محاولات للقبض على مشائخ أهل الحديث الشيخ احمدشاه والشيخ سردارولي والشيخ دكتور منصور 

11 - إغلاق مدرسة الشيخ عبدالودود في ولاية تخار و14 مدارس أخرى تابعة لهم.   

     12 -إغلاق مدرسة الشيخ محمد اسماعيل في هزارناو ننجرهار والحظر على خطبته وامامته في المسجد

13/ مدرسه زید بن ثابت کابل 

14/ مدرسه مرکزی اهل حدیث بلخ

15/ مدرسه قاری ضیاء الحق ننگرهار

16/ مدرسه مولوی عبدالغفور بغلان 

17/ مدرسه شیخ نعمت الله حقاني ولاية سرپل

18/ مدرسة مولوى شامحمود ولاية جوزجان شبرغان

19/ مدرسه ابوهریرة غوربند ولاية پروان

20/ مدرسه شیخ عبدالقدوس حکیمی ولاية کاپیسا

21/مدرسه مولوی عبدالغفار بدخشانی في ولاية بغلان 

22/ مدرسه مولوی عبد العزیز في ولاية نیمروز.

23/ مدرسه شیخ احمد شاه حنیف في مدينة هرات.

24/ مدرسه چشمه شیر في محافظة بغلان.

25/ مدرسه مولوی اکمال الدین ومولوی نجیم الله في اسد آباد ولاية لوگر.

26/ مدرسه مولوی عبد الواحد لوگری في برکی برک ولاية لوگر.

27/ مدرسه مولوی اسد الله سهل فی محافظة کندهار. 

28-31/ اربعة مدارس و ثمانية مساجد كانت تحت إشراف مولوی عبد القهار شفیق في شیرین تگاب فاریاب اغلقت جميعا.

• والمدارس التي أغلقت في ولاية ننجرهار خاصة:

1/جامعة إمام بخاری محافظة کوت.

2/جامعه محمدیه رودات حصارشاهي.

3/دارالحفاظ زیدبن ثابت چنارمسجد حصارشاهي.

5/جامعه تعلیم القران محافظة سرخرود .

6/دارالحفاظ نارنج باغ دارالعلوم حلقة التحفيظ .

7/درس التفسیر مسجد جمرك.

8/درس التفسیر مسجد بزازي.

• المدارس التي أغلقت بسببهم؛ لأنهم يعتقلون المشايخ والدعاة خوفا على انفسهم اضطروا بإغلاق المدارس:

1/مدرسه احیاءالسنة (یوولسمه ویاله کانال).

2/جامعه محمدیه قصبه جدید جلال آباد.

3/تعلیم القران سرخرود موی مبارك.

4/تعلیم القران نارنج باغ.

5/مدرسه حمزه (لسمه ویاله ).

6/دارالحفاظ قاری نقیب چپرهار.


• العلماء والدعاة المسجونين لديهم: 

قاری مزمل اتمانزی من رودات.

قاری خبیب من رودات.

مولوی محمدعمر اچین شنواري.

شیخ جدید أحمد من رودات.

شیخ رستم من رودات.

أستاذ مدرسة تعلیم القرآن.

أستاذ مدرسة نارنج باغ .

محمد بن محمد يوسف من ولاية لغمان. 

قاري حميد الله من ولاية لغمان.

وغيرهم كثيرون ما نعرف أسمائهم.

مع الاحترام:

مجمع علماء أهل الحديث، كابول - أفغانستان

تنظيم مدارس أهل الحديث للبنات في أفغانستان

Ayo bergabung bersama Tim Foto Dakwah, klik disini untuk donasi

Share Artikel Ini

Related Posts

Comments
0 Comments